توقيع مذكرة تفاهم بين الهيئة اليمنية الكويتية للإغاثة ووزارة التعليم الفني والتدريب المهني

عدن (نافدة اليمن)خاص:

جرى في العاصمة عدن، حفل توقيع مذكرة تفاهم ما بين الهيئة اليمنية الكويتية للإغاثة ووزارة التعليم الفني و التدريب المهني و ذلك ضمن المرحلة الثانية من حملة " الكويت إلى جانبكم " الهادفة تحسين الخدمات التعليمية الفنية و تعزيز قدرات مؤسساتها كافة .

 ففي هذا السياق وَقَّع مذكرة التفاهم الأستاذ شوقي محفوظ باعظيم عضو الهيئة اليمنية الكويتية للإغاثة، عن الجانب الحكومي ، فيما وقعها عن وزارة التعليم الفني والتدريب المهني الأستاذ عبد ربه غانم المحولي، نائب وزير التعليم الفني و التدريب المهني.

المذكرة ذاتها تضع نصب أعينها بناء طاقات العاملين في القطاع التعليمي الفني و التدريبي المهني و مؤسساته المتمثلة في الكليات و المعاهد لخدمة المواطنين في العاصمة عدن و المحافظات المجاورة لها لحج و أبين و الضالع و المحافظات المُحَرَّرَة الأخرى .

 كما تشمل المذكرة ، في إطار التعاون و الشراكة إنعاش مؤسسات قطاع التعليم الفني و التدريب المهني ، في مضمار صيانة و إعادة تأهيل عدد من المعاهد و تجهيزاتها و تأهيل و رفد بعض المراكز بالمعدات و إقامة برامج تدريبية متخصصة لإعداد و بناء قدرات المعلمين و الإدارات التعليمية و الارتقاء بالبيئة التعليمية .  و في حفل التوقيع أوضح الشيخ طارق عبد الواسع محمد الرئيس الدوري للهيئة اليمنية الكويتية للإغاثة ، أن التَدَّخُل العاجل للهيئة في قطاع التعليم الفني و التدريب المهني يأتي بناءً على الدعم الأميري السخي لسمو الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح ، أمير دولة الكويت الشقيقة ، الذي تمثَّل في تبرعه مشكوراً بمبلغ 100 مليون دولار أميركي ، و ذلك لإغاثة الشعب اليمني في قطاع الغذاء والمياه والتعليم والإيواء والصحة.

 مشيراً إلى أن الهيئة عملت جاهدة على تقديم جملة من المشاريع الاستراتيجية في 12 محافظة يمنية ضمن المرحلة الثانية والمقدرة بـ 23 مليون دولار.

من جهته ألقى الأستاذ عبد ربه غانم المحولي، نائب وزير التعليم الفني و التدريب المهني ، كلمة أكد من خلالها عمق و رسوخ العلاقات التأريخية منذ القِدَم ما بين بلادنا و دولة الكويت الشقيقة ، التي لم تَدَّخِر جُهداً في تنمية الوطن و دعمه بسخاء في مجالات التعليم العام و التعليم العالي و التعليم الفني و الصحة و المياه و الإغاثة الإنسانية .

 مشيداً بوقوف دولة الكويت أميراً و حكومةً و شعباً خاصة مع أشقائها في دعم الحكومة الشرعية لليمن متمثلةً في فخامة الأخ الرئيس عبد ربه منصور هادي ، رئيس الجمهورية ، و وقوفها الأخوي الخليجي و العروبي مع عمليتي " عاصفة الحزم " و " إعادة الأمل " و التحالف العربي بأكمله .

و أردف نائب الوزير قائلاً : " إن ما تُقَدِّمَه دولة الكويت الشقيقة لنا من دعم غير محدود في نطاق إغاثة الإنسان و تنميته و إمكاناته في مختلف مناحي الحياة ، ليس غريباً عنها و هذا هو دأبها المعهود على مستوى الجنوب خاصة و اليمن عامة " .

حضر حفل توقيع مذكرة التفاهم الإخوة الدكتور عبد الله منصور بن سفاع ، المدير العام لمكتب وزارة التعليم الفني و التدريب المهني بمحافظة عدن وجمال بلفقيه منسق اللجنة العليا للإغاثة.