انتشار مخيف يرعب المواطنين لعصابات مسلحة في صنعاء

عدن - نافذة اليمن

أفادت مصادر محلية بأن فوضى أمنية تعم العاصمة صنعاء، الواقعة تحت سيطرة مليشيا الحوثي، الذراع الإيرانية في اليمن.

وقالت المصادر، إن عصابات مسلحة تنتشر في حي نقم، شرقي العاصمة، وتمارس إرعاب المواطنين بطرق متعددة، وسط تواطؤ من مليشيا الحوثي.

وأوضحت أن العصابات تقوم بإحراق سيارات ودراجات نارية لمواطنين، فترة الليل، أو تكسيرها وسرقتها.

وأكدت أن حوادث إحراق السيارات تكررت الآونة الأخيرة، في حي ”نقم“ والأحياء المحيطة.

وقال أحد المواطنين إن سيارته تعرضت للحرق قبل أيام أثناء ما كانت متوقفة أمام المنزل الذي يقيم فيه، ولم تقم مليشيا الحوثي بأي تحرك لضبط المنفذين.

وأضاف، إن مجهولين أحرقوا، أيضاً، سيارة تملكها فتاة تقطن في نفس الحي، وكذا دراجة نارية لشخص آخر.

يُذكر أن عصابات مسلحة تنتشر في صنعاء، وتمارس عمليات اختطاف لفتيات مراهقات ويافعات، وسط اتهامات للحوثيين بإدارة شبكات اختطاف منظمة.

وبجانب جرائم الخطف، تشهد العاصمة صنعاء عمليات سطو واسعة على أراضي وعقارت الدولة والمواطنين، ينفذها قياديون في مليشيا الحوثي بقوة السلاح.

 

يحذر موقع (نافذة اليمن) الصحف والمواقع الالكترونية من إعادة نشر اي مواد خاصة بالموقع دون الإشارة إلى المصدر .