من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | الجمعة 23 أغسطس 2019 11:10 مساءً
اخبار وتقارير

جبهات مشتعلة في ريف ومدينة تعز والجيش الوطني يواصل معارك تحرير الجبهة الغربية .. أخر مستجدات الوضع الميداني اليوم

تعز - نافذة اليمن الجمعة 11 أغسطس 2017 01:27 صباحاً

واصلت قوات الجيش الوطني الخميس خوض معارك تحرير الجبهة الغربية لمدينة تعز من سيطرة المليشيا الانقلابية.

وقالت مصادر محليه ان معارك تحرير الجبهة الغربية لمدينة تعز لا تزال متواصلة وعلى اشدها، وان قوات الجيش الوطني تكثف من هجومها على مواقع الانقلابيين.
وقال مصدر ميداني في الجبهة الغربية لتعز ان قوات الجيش الوطني واصلت الخميس تقدمها الميداني في منطقة مدارات التي سيطرت عليها ناريا الاربعاء.
وتمكنت قوات الجيش من تطهير عددا من الجيوب التي كانت العناصر الانقلابية لا تزال تتمركز فيها في المنطقة ذاتها. وبموازاة ذلك واصلت مدفعية الجيش الوطني من دك مواقع الانقلابيين بقصف مدفعي مكثف.
وخلفت عملية التطهير مقتل واصابة عددا من عناصر المليشيا حيث لا تزال سبع جثث مرمية في تلك الاماكن.
وبحسب المصادر فإن قوات الجيش تتقدم في منطقة مدارات وفق الخطة التي وضعتها القيادة العسكرية في محور تعز، وان اكثر ما يعيق تقدمها السريع هو كثافة الالغام التي زرعها الانقلابيين قبيل فرارهم منها.
وتواصل الفرق الهندسية عمليات نزع وتفجير لحقول الالغام والعبوات المتفجرة التي تركتها المليشيا ورائها في منطقة مدارات لتسهيل عملية تقدم القوات والتمركز فيها.
الى ذلك تصدت قوات الجيش الوطني لهجوم على مواقعها في محيط جبل هان غربي المدينة.
ونفذت المليشيا هجومها من غربي جبل هان ووادي حنش والربيعي وتبة القرن, استخدمت فيه غطاء ناري كثيف وقصف مدفعي من قرية الدبح ومنطقة الروض.
وعقب الهجوم خاضت قوات الجيش معارك ضارية مسنودة بقصف مدفعي من جبهة الضباب تمكنت خلالها من اجبار العناصر المهاجمة على الفرار والانسحاب متكبدة عددا من القتلى والجرحى.
في السياق شهدت الجبهة الشرقية لمدينة تعز تجددا للمواجهات بعيد هجوم للمليشيا الانقلابية مصحوب بغطاء ناري من مواقعها في السلال والجعشا حاولت فيه التقدم نحو مواقع قوات الجيش الوطني.
وتركزت المواجهات في محيط القصر الجمهوري وفي الاطراف الشرقية لمعسكر التشريفات والحي المجاور لمدرسة محمد على عثمان.
تمكنت قوات الجيش الوطني من خلال المواجهات التصدي للهجوم واجبار المليشيات على التراجع والانسحاب, بعد سقوط عددا من القتلى والجرحى في صفوفها.
في غضون ذلك أصيب اربعة مدنيين بجروح خطيرة جراء قصف مدفعي وصاروخي مكثف شنته المليشيا الانقلابية المتمركزة في الحوبان وتلال السلال وسوفتيل والجعشا على الأحياء السكنية شرقي مدينة تعز.
وفي جبهة الصلو جنوبي شرق تعز شنت قوات الجيش الوطني هجوما مباغتا صباح الخميس على مواقع المليشيا الانقلابية في قرية الحود.
واسفرت الموجهات عن مقتل عددا من العناصر الانقلابية واصابة اخرين فيما استشهد ثلاثة من افراد الجيش الوطني جراء سقوط قذيفة على احد المواقع.
في غضون ذلك تصدت قوات الجيش الوطني في مديرية الشمايتين جنوبي تعز لهجوم نفذته المليشيا على جبل الضعيف غربي عزلة بني عمر.
واجبرت المليشيا الانقلابية على التراجع عقب مواجهات تكبدت خلالها عددا من القتلى والجرحى.