من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | الاثنين 16 سبتمبر 2019 04:12 مساءً
فن وثقافة

حبس المطربة المصرية بوسي 9 سنوات

الأربعاء 04 سبتمبر 2019 08:40 مساءً

ألقت الشرطة المصرية القبض على المطربة الشعبية بوسي، فجر الأربعاء، من منزلها في التجمع الخامس بالعاصمة القاهرة، تنفيذا لحكم قضائي صدر بحبسها 9 سنوات في قضايا شيكات بدون رصيد.


واتهم وليد فطين، طليق ياسمين محمد شعبان الشهيرة بـ"بوسي"، المطربة المصرية بالإخلال باتفاقيات مادية بينهما خلال فترة عمله مديرا لأعمالها، وعدم منحه مستحقاته المادية خلال تلك الفترة.

القصة بدأت عام 2015 بإقامة طليق الفنانة الشعبية دعوى قضائية ضدها بتهمة تحرير شيك بدون رصيد قيمته 30 مليون جنيه مصري، قضي فيها بحبسها 9 سنوات، لكن الأمر انتهى بالتسوية بينهما في ذلك الوقت، لكن عدم إيفاء بوسي بوعودها والالتزام بسداد مستحقات فطين دفع الأخير للجوء للقضاء وإقامة دعوى جديدة أسفرت عن حكم حبسها.

علمت "العين الإخبارية" أن بوسي أجرت اتصالات بعدد من زملائها في الوسط الفني، على رأسهم الدكتور أشرف زكي، نقيب المهن التمثيلية في مصر، وطالبته بالتدخل السريع لحل الأزمة.

هذه ليست الدعوى الأولى التي تقام ضد المطربة المصرية، فهي مهددة بالحبس في قضايا أخرى متعلقة بالتهرب من سداد الضرائب.