صالح أبوعوذل حول أحداث تونس : الإخوان يدفعون ثمن طغيانهم بالطريقة التي اختاروها اولاً

نافذة اليمن - خاص

علق الإعلامي الجنوبي، ورئيس تحرير صحيفة اليوم الثامن، صالح أبو عوذل على أحداث تونس وقرارات الرئيس قيس علي التي أطاحت بالإخوان .

- أحداث تونس .. الشعب يحتفل وإخوان اليمن غاضبون والنشطاء يسخرون

وقال ابو عوذل في تدوينة على حسابه في تويتر، "الإخوان في  قطر عربي سيدفعون ثمن إرهابهم وقتلهم للشعوب، وبالطريقة التي اختاروها أولا".

واضاف "يتحججون بالدستور الذي لم  انقلبوا عليه في  مصر واليمن وليبيا وغيرها، واليوم يدفعون ثمن طغيانهم، والفرع اليمني ستكون ضربته موجعة وقاتلة ولن تقوم له بعدها قائمة" .

وتظاهر التونسيون، الأحد، في محيط البرلمان التونسي، للاحتجاج على تردي الأوضاع الصحية والسياسية والاقتصادية والاجتماعية في البلاد، ومطالبين باسقاط منظومة الحكم ومحاسبة الحكومة والغنوشي.

وتجاوزت المظاهرات الغاضبة العاصمة التونسية إلى عدة مدن ومحافظات وشهدت حشد شعبي كبير، بعد أن بدأت في ميدان باردو حيث مقر البرلمان التونسي في العاصمة ثم امتدت الاحتجاجات إلى خارج العاصمة.

وانطلقت الاحتجاجات في كل من محافظة سوسة الساحلية وصفاقس (جنوب) والكاف (شمال غرب)، بنفس الشعارات التي تتهم إخوان تونس في الذكرى 64 لعيد الجمهورية باحتلال البلاد.

عقب هذه التظاهرات، قرر الرئيس التونسي قيس سعيد تجميد كل سلطات مجلس النواب ورفع الحصانة عن كل أعضاء البرلمان وإعفاء رئيس الوزراء هشام المشيشي من منصبه.

كما قرر الرئيس التونسي، بموجب الفصل 80 من الدستور، تولي رئاسة النيابة العمومية للوقوف على كل الملفات والجرائم التي ترتكب في حق تونس، وتولي السلطة التنفيذية بمساعدة حكومة يرأسها رئيس حكومة جديد ويعينه رئيس الجمهورية.

وفي كلمة له عقب اجتماع طارئ مع قيادات أمنية وعسكرية، قال الرئيس التونسي: "لن نسكت على أي شخص يتطاول على الدولة ورموزها ومن يطلق رصاصة واحدة سيطلق عليه الجيش وابلا من الرصاص."

وتعني قرارات قيس سعيد في مضمونها الإطاحة بحكم الإخوان الذي ظل جاثماً على تونس قرابة عقد من الزمان، الأمر الذي اثار حفيظة حزب النهضة، ذراع الإخوان في اليمن، ونشطاء في تركيا وقطر ودفعهم إلى التغاضي عن مطالب الشعب التونسي وإتهام قيس سعيد بالإنقلاب على الدستور والثورة على حد زعمهم .

https://web.facebook.com/AlRaziScan/?_rdc=1&_rdr

 

يحذر موقع (نافذة اليمن) الصحف والمواقع الالكترونية من إعادة نشر اي مواد خاصة بالموقع دون الإشارة إلى المصدر .